الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / الوطن

الوطن | سياسة | وزير الآثار السابق: اكتشاف مقصورة احتفالات رمسيس الثاني مهم جدا وفريد

قال الدكتور ممدوح الدماطي، رئيس البعثة الأثرية لجامعة عين شمس ووزير الآثار السابق، إنه تم الكشف عن مقصورة احتفالات رمسيس الثاني كاملة بالإضافة إلى الأبواب المؤدية إلى هذه المقصورة بمنطقة آثار "عرب الحصن" بالمطرية، واصفًا الاكتشاف بأنه مميز جدًا ومهم للغاية.

وأضاف الدماطي، خلال مداخلة هاتفية في برنامج "هنا العاصمة"، المذاع عبر قناة "سي بي سي"، مع الإعلامية لما جبريل، أن منطقة المطرية واعدة للغاية ومستمرون في العمل بمحيط الكشف الأثري الهام، حيث إن المقصورة التي تم العثور عليها هي فريدة من نوعها.

وكشفت البعثة الأثرية التابعة لجامعة عين شمس والعاملة بمنطقة عرب الحصن بالمطرية، برئاسة الدكتور ممدوح الدماطي، عن مقصورة احتفالات الملك رمسيس الثاني كاملةً بمنطقة آثار عرب الحصن بالمطرية، وذلك أثناء أعمال الحفر الأثري للبعثة، والتي كان قد سبق الكشف عن جزء منها في موسم الحفائر الماضي "مارس/إبريل 2018".

وقد تم استكمال أعمال الحفر الأثري هذا الموسم، والذي أسفر عن كشف باقي المقصورة مع الكشف عن مجموعة من اعتاب الأبواب المؤدية إليها لتتضح الصورة الكاملة عنها.

قد تقرأ أيضا