الارشيف / أسواق المال / بنوك / اليوم السابع

رئيس هيئة الاستثمار: "لن يستثمر شخص جديد بمصر دون أن يرى المستثمر الحالى مرتاح"

قال محسن عادل الرئيس التنفيذى للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، إن مصر تواجه أزمة مالية عالمية فى التوقيت الحالى، حتى الذين ينكروها أو يحاولون تقليلها ووصفها بأنها هزات ببعض الأسواق غير صحيح، مضيفا: ولذا الحل الوحيد للخروج من هذه الأزمة هو التكامل بين مصر وأشقائها من الدول العربية ومنها لبنان أصبح ضرورة حتمية، خاصة وأن أغلب الاقتصاديات العربية بدأت إعادة هيكلة كاملة مثل مصر، والتى قطعت شوطا كبيرا مدعومة بحالة الاستقرار لديها.

وأضاف عادل، خلال كلمته بندوة الجمعية المصرية اللبنانية لرجال الأعمال تحت عنوان "الشراكة بين القطاع الخاص والدولة"، مساء اليوم الثلاثاء، أن مصر موقعة على العديد من اتفاقيات التجارة الحرة منها الكوميسا والتى تغطى أسواق بها 600 مليون نسمة، بجانب توقيعها على اتفاقية التكتلات الأفريقية الثلاثة والتى تضم مليار و200 مليون نسمة، وهو حجم سوق غير طبيعى، متابعا أن هناك تواجدا لبنانيا على مستوى الأفراد بأسواق شرق وغرب أفريقيا، ولكن نرغب فى توغل تلك الأسواق لأنها المستقبل.

وعلق عادل، بعد عرضه فيديو قصير عن أبرز الإجراءات التى اتخذتها وزارة الاستثمار لتسهيل وتهيئة مناخ الأعمال فى مصر، قائلا إن هيئة الاستثمار تؤمن أنه لن يستثمر جديد بمصر دون أن يرى المستثمر الحالى مرتاح، مضيفا ولذا أصدرت قانون استثمار جديد، وتحاول تفعيل الحوافز الموجودة به، كما تبنى مناطق استثمارية جديدة، وأى مشكلة لدى أى مستثمر عليه يكلمنى شخصيا، وسيتم تذليلها فى أى وقت ولدى أى جهة، لأننا نهدف إلى تغيير وجهة نظرك إلى الاستثمار فى مصر.

ووجه عادل، حديثه لرجال الأعمال، قائلا إن مصر أصبح لديها

قراءة المزيد ...

قد تقرأ أيضا