الارشيف / أسواق المال / اقتصادعربي / الاقتصادية نت

الخصخصة تلعب أدوار كبيرة في دعم الاقتصاد السعودي #ضجة_الاخباري

قال مشاري العقيلي، رئيس مجلس الأعمال بفرع الغرفة بالجبيل، إن الخصخصة تلعب أدوار كبيرة في تدعيم جودة الخدمات التي تقدمها مؤسسات القطاع الخاص، وقد أثبتت العديد من التجارب الاقتصادية بالدول المتقدمة ذلك، حيث نجحت في بلورة هذا المنهج الاقتصادي، كوسيلة وآلية لتطوير الأداء المؤسسي لشركات القطاع العام، وجعلها ذو قيمة مضافة لمتطلبات السوق، والمستفيدين النهائيين الذي يجب عليهم أن يحصلوا على خدمات تناسب تطلعاتهم من حيث الأسعار والجودة.

وأضاف، أن مؤسسات القطاع العام في أغلب الأوقات، تصل إلى مرحلة من الخمول، تحتاج إلى إنعاش بجرعة خصخصة تضعها في مسار اللاعودة إلى تحميل خسائرها، أو بطء أعمالها للدولة، حتى لا تكون عبء كبير على الموازنات العامة، وتسلك أغلب الدول هذا الاتجاه لأن المؤسسات أصبحت في حالة شيخوخة مبكرة، وبحاجة كبيرة إلى معالجات تضعها في حالة حيوية ونشاط، وهذا لن يحدث إلا في بيئة مليئة بالمنافسة، تدفع المؤسسات إلى البحث عن البقاء والتطوير، لأن السوق لا يرحم ضعيف.

في رؤية المملكة 2030، تم وضع الخصخصة على رأس أدوات التحول، لأن الاقتصاد السعودي في حالة ارتباط قوي مع الأسواق والاقتصادات العالمية، وحتى يواكب الأسواق العالمية لا بد من التوسع في هذا المنهج، حتى تصير جميع المؤسسات المستهدفة في أجواء منعشة من التنافسية والوصول إلى الكفاءة الإنتاجية والخدمية العالية،

وأكد العقيلي، على أهمية البدء في الاتجاه إلى الخصخصة في كافة القطاعات، حتى وإن لم يتبقى للقطاع العام إلا الهيئات التنفيذية والوزارات فقط التي تشرف على أعمال المراجعة والمتابعة لإدارة المؤسسات التابعة لها، من أجل التحقق من تطبيقها لبرامج العمل، بحسب اقتصادات السوق، فالسوق السعودي بحاجة إلى دعم المبدأ الرأسمالي الذي تنهض به اقتصادات العالم في الوقت الحالي، وهو

قراءة المزيد ...