تعزيزات أمنية في القيروان التونسية تسبق احتفالات المولد النبوي الشريف

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

دفعت السلطات في تونس بتعزيزات أمنية كبيرة إلى مدينة القيروان التاريخية استعدادا لاحتفالات المولد النبوي الشريف.

وتستقطب المدينة التي شيدت في القرن السابع الميلادي وتضم جامع عقبة بن نافع الشهير، وهو الأول في شمال إفريقيا، عشرات الآلاف من الزائرين سنويا للاحتفال بذكرى مولد الرسول.

وقال مصدر أمني بالقيروان لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن تعزيزات أمنية وصلت إلى القيروان لتأمين الزائرين والمزارات الدينية والمناطق الحساسة في المدينة.

وأوضح المصدر أن دوريات ثابتة وأخرى متحركة تجوب المدينة، مضيفًا: "الوضع هادئ ومستقر".

وبجانب الأنشطة الدينية والاحتفالات تشهد القيروان حركة اقتصادية كبرى في أسواقها العتيقة ولدى صناع الزرابي، وفي محلاتها التي تشتهر بصناعة الحلويات والمرطبات.

ويضم برنامج احتفالات المولد معارض ومسابقات في الإنشاد الديني والترتيل والمدائح الشعرية، وفي الطبخ وأخرى رياضية وعروضا للفروسية والفنون الشعبية ولفرق صوفية وعرضا ضوئيا وحفلا لختان الأطفال.

والعام الماضي استقطبت

تابع من المصدر

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق