الارشيف / الاخبار / أخبار عربية / SputnikNews

"هدفه إضعافنا"... وزير الطاقة السعودي يتحدث عن "العمل التخريبي"

وأضاف الوزير في رده على أسئلة الصحفيين في المؤتمر الصحفي الذي عقده مساء اليوم، أن الفريق الأممي "سيحقق ويتأكد من يقف وراء الهجوم على أرامكو".

​وتابع الوزير أنه "بعد صدور نتائج التحقيق سيتم إطلاع كافة المعنيين عن المسؤول عن الهجوم"، مشددا على أن المملكة تعمل على "معرفة العقل المدبر للهجوم على أرامكو ومن شارك فيه".

وأكد الوزير على أنه "سيتم توجيه الاتهام لأي طرف يقف وراء الهجوم"، مشيرا إلى أنه "أيا كان مصدر العمل التخريبي فهو عمل ممنهج هدفه إضعافنا".

وقال الوزير إن "الاعتداء على قطاعنا النفطي يمثل استهدافا لسوق الطاقة العالمية".

وعن ردود الفعل على الهجوم قال الوزير "مئات من المتقاعدين السعوديين والأجانب في أرامكو عبروا عن رغبتهم بالتطوع للعمل".

وأكد الوزير، في كلمته في المؤتمر الصحفي الذي عقد في الرياض اليوم، أن الإمدادات البترولية عادت إلى ما كانت عليه، وأنه "تم خلال اليومين الماضيين احتواء الأضرار الناجمة عن الهجوم الإرهابي".

وقال الوزير "لقد شرفني خادم الحرمين الشريفين وولي العهد سمو الأمير محمد بن سلمان بأن أزف للمواطين والمواطنات ولمحبي هذه الدولة، بشرى عودة الإمدادات البترولية القصوى لما كانت علية قبل الساعة 03:43 من صباح السبت (وقت الاعتداء على المنشأتين)"

وأكد الوزير أن "أرامكو ستفي بكامل التزاماتها لعملائها لهذا الشهر"، مشددا على أن "الاعتداء الإرهابي يمثل هجوما على كافة الدول النامية والمتقدمة".

وأضاف الأمير أن "على المجتمع الدولي محاسبة كل من يقف وراء هذه العمليات الإرهابية".

وشدد الوزير السعودي على أن المملكة تسعى لأن تكون مصدرا آمنا لإمدادات النفط العالمية، بحسب موقع "قناة العربية" السعودي.

قد تقرأ أيضا