الارشيف / الاخبار / أخبار عربية / بوابة الشروق

«الحريري» يبحث مع وزير خارجية العراق العلاقات الثنائية وتعزيز الشراكة بين البلدين

أعرب وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري، عن تطلع بلاده لمزيد من أوجه الشراكة بين لبنان والعراق في المجال الاقتصادي وعلى مستوى الشركات، الأمر الذي من شأنه أن يعزز ويقوي العلاقات بين البلدين.. مشيرا إلى أن البلدين استطاعا تحقيق إنجاز عربي وعالمي في دحر قوى وجماعات الإرهاب على أرضيهما.

جاء ذلك في تصريحات صحفية أدلى بها وزير خارجية العراق إبراهيم الجعفري، مساء اليوم من داخل بيت الوسط، عقب اللقاء الذي عقده ورئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، والذي تم خلاله استعراض آخر المستجدات المحلية والإقليمية وسبل تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين.

وقال وزير خارجية العراق إن الاجتماع مع الحريري نوقشت خلاله مجموعة من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، متطلعا إلى سرعة تشكيل الحكومة اللبنانية، والتي يأتي تأليفها بالتزامن مع إجراء مماثل في العراق الذي يعمل على تشكيل حكومته حاليا، وأن يسفر هذا الأمر عن مزيد من التعاون بين البلدين وتحقيق المصالح الثنائية المشتركة بينهما.

وأعرب الوزير العراقي عن تقدير بلاده للبنان ومواقفه الداعمة للعراق في مواجهة الإرهاب، مشيرا إلى أن تلك المواجهة حققت إجماعا عربيا ودوليا غير مسبوق، وكان الأمر واضحا في جامعة الدول العربية على ضرورة مواجهة تنظيم داعش الإرهابي في سبيل وحدة العراق والحفاظ على سيادته.

وأشار إلى أنه تم خلال الاجتماع التطرق إلى التجربة الأمنية العراقية، معتبرا أنها جديرة بالدرس والتمحيص، مؤكدا أن بلاده تفخر بتحقيقها إنجازا مشتركا عراقيا وعربيا وعالميا في دحر الإرهاب على أرض العراق، وأن هذه التجربة يجب الاستفادة منها من جانب الدول التي يتهددها خطر الإرهاب.

ولفت إلى اهتمام العراق بمسألة فتح المعابر الحدودية مع دول الجوار الجغرافي، باعتبار أن هذا الأمر "سمة حضارية" ويحقق مصالح مشتركة للعديد من الدول.

وردا على سؤال حول ما إذا كان العراق سيلعب دور الوسيط بين لبنان وسوريا في عملية إعادة تكوين

تابع من المصدر

قد تقرأ أيضا