الارشيف / الاخبار / أخبار عربية / بوابة الشروق

عضو المجلس السيادي السوداني: العبور إلى الديمقراطية المنشودة يتطلب التعاون من جميع الأطراف

قال عضو المجلس السيادي السوداني، محمد الفكي، إن الاجتماع الأول للمجلس بين شقيه المدني والعسكري، تحلى بروح الإرادة من أجل عبور المرحلة الانتقالية، وصولًا إلى الديمقراطية المنشودة وتحقيق أهداف الثورة التي دفع مئات السودانيون دماءهم من أجلها.

وأضاف خلال تصريحاته لفضائية "سكاي نيوز عربية"، مساء اليوم الأربعاء: "لذلك أؤكد أن الاجتماع قد تحلى بروح المسؤولية الكبيرة، وهم يدركون أن الفترة الانتقالية هي فترة مهمة من تاريخ السودان".

وأكد على أهمية الفترة الانتقالية التي تعيشها السودان، عبر قوله: "وعلى هذه الفترة يتوقف العبور إلى الحقبة الديمقراطية، وهذا يتطلب التعاون من جميع الأطراف".

وأعلن المتحدث الرسمي باسم المجلس العسكري الانتقالي في السودان، الفريق الركن شمس الدين كباشي، أمس الثلاثاء، أسماء المجلس السيادي، بعد أن أصدر رئيس المجلس العسكري مرسومًا دستوريًا بتشكيله من 11 اسمًا.

وكان المجلس العسكري قد أعلن أن مجلس السيادة ضم كلًا من الفريق أول عبد الفتاح البرهان، رئيسًا لمجلس السيادة، وعضوية كل من الفريق أول محمد حمدان دقلو، والفريق الركن شمس الدين كباشي، والفريق الركن ياسر عبد الرحمن حسن، واللواء الركن مهندس إبراهيم جابر كريم، إلى جانب كل من حسن محمد إدريس قاضي، والدكتور الصديق تاور كافي، ومحمد الفكي سليمان، ومحمد حسن عثمان،

تابع من المصدر

قد تقرأ أيضا