خبراء يتوقعون نزوح 4 ملايين شخص فى العراق بسبب أزمة المياه

اليوم السابع 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

نقلت صحيفة "إندبندنت" البريطانية، تحذير خبراء من أن الأزمة الأمنية المقبلة فى العراق يمكن أن يثيرها دمار الأرض الزراعية بسبب النقص المزمن فى المياه لاسيما فى المناطق القروية، لافتة إلى أن هذا النقص يمكن أن يجبر أربعة ملايين شخص على الفرار من منازلهم.

وفى الحلقة الثانية من سلسلة حروب المياه التى تنشرها الصحيفة، تحدثت عن نقص المياه الذى يضر بالكثير من الأراضى الزراعية، وقالت إنه طبقا لتقدير برنامج البيئة التابع للأمم المتحدة، يخسر العراق حاليا حوالى 250 كيلومتر مربع من الأرض سنويا، أغلبها فى الجنوب، كما أن هناك زيادة فى التصحر.

وتتعدد أسباب أزمة المياه فى المناطق القروية لكن أغلبها يرجع إلى تراجع مستويات مياه نهرى دجلة والفرات بسبب التغير المناخى والسدود الدولية. إلا أن الأراضى الزراعية المتلاشية ستثير أزمة نزوح تتجاوز ما عانى منه العراقيون فى الحرب التى استمرت لثلاث سنوات ونصف ضد داعش.

ويحذر الخبراء بأن هذا سيفرض ضغوطا هائلة على المراكز الحضرية ويساهم فى تدهور الوضع الأمنى المشتعل بالأساس وربما يثير صراعا جديدا.

وقال مسئولو وزارة البيئة العراقية للصحيفة، إنه لو لم يتغير شىء ولو لم يتم اتخاذ إجراءات جذرية لإصلاح

قراءة المزيد ...

أخبار ذات صلة

0 تعليق