الارشيف / الاخبار / أخبار عربية / اليوم السابع

البرلمان العربى يبدأ فى رفع "السودان" من قائمة الدول الراعية للإرهاب

بدأ البرلمان العربى فى تنفيذ المرحلة الأولى من خطة عمله لرفع اسم السودان من القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب حيث قرر إيفاد وفد رفيع المستوى إلى برلمان عموم أفريقيا غدا " الخميس " لإجراء مباحثات مع رئيسه لمناقشة موضوع خطة العمل العربية بشأن رفع اسم السودان من القائمة الامريكية للدول الراعية للإرهاب .

كما التقى رئيس البرلمان العربى الدكتور مشعل السلمى مع وزير الدولة ومسئول تنسيق الشؤون البرلمانية بمجلس الوزراء السودانى ، اليوم الأربعاء بمقر الأمانة العامة للجامعة العربية ، لبحث سبل تنفيذ خطة البرلمان العربى لرفع اسم السودان من القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب.

وقال الدكتور مشعل السلمى ، فى تصريح للصحفيين عقب اللقاء ، إنه تم اطلاع الوزير السودانى على خطة عمل البرلمان المتعلقة برفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وأضاف "السلمي" أن البرلمان بدأ فى تنفيذ هذه الخطة وأولى خطوات العمل فى هذا الشأن، ايفاد وفد رفيع المستوى من البرلمان العربى برئاسة نائب رئيس البرلمان ، غدا الخميس إلى جنوب افريقيا مقر برلمان "عموم افريقيا" لأجراء مباحثات مع رئيسه لمناقشة موضوع خطة العمل العربية بشأن رفع اسم السودان من القائمة الامريكية للدول الراعية للإرهاب.

وقال "السلمي" إن برلمان عموم افريقيا هو أحد شركائنا لتنفيذ هذه الخطة بما يحقق الأهداف المرجوة لها، مشيرا الى أنه سيتم توجيه رسالة مشتركة موقعه باسم رئيسى البرلمان العربى وبرلمان عموم افريقيا لتوجيها لرئيسى مجلس النواب والشيوخ الأمريكي، ووزير الخارجية الأمريكي.

وأوضح أن هذه الرسالة مدعمة بمذكرة قانونية تجيب على كافة التساؤلات التى تدحض بشكل قانونى وعملى وأخلاقى وانسانى وسياسى التهم التى بنى عليها وضع اسم السودان فى قائمة الدول الراعية للإرهاب، مؤكدا على أن رفع اسم السودان من الدول الراعية للإرهاب هى قضية عمل جوهرية بالنسبة للبرلمان العربي.

وأشار "السلمي" إلى أن البرلمان العربى يعمل بشكل موثق مع الجهات المسئولة فى السودان لتنفيذ هذه الخطة، وتحقيق الهدف الأسمى برفع اسم السودان من القائمة الأمريكية، لافتا الى أنه حق طبيعى للأشقاء فى السودان.

وشدد على أن السودان ظُلم كثيرا بوضع اسمه على هذه القائمة الأمريكية التعيسة، خاصة وأن السودان رعى مؤخرا جهود المصالحة بين الفرقاء فى دولة جنوب السودان، مشيرا إلى أن السودان يقوم بدوره فى تحقيق السلام بجنوب السودان وهذا يتنافى مع اتهامه بالإرهاب.

ومن جانبه ، قال وزير الدولة السودانى طارق توفيق ، فى تصريحات للصحفيين عقب اللقاء،إن الدكتور مشعل السلمى يحمل عن السودان قضية تضررها بوجودها فى القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب، مشيدا بدور البرلمان العربى وجامعة الدول العربية وخطة العمل العربية لرفع اسم

قراءة المزيد ...

قد تقرأ أيضا