الارشيف / الاخبار / أخبار عربية / اليوم السابع

مكتب سعد الحريرى ينتقد محاولات تشويه علاقات لبنان والسعودية

نفى المكتب الإعلامى لرئيس الوزراء اللبنانى سعد الحريرى، بصورة قاطعة، صحة ما نشرته إحدى الصحف فى عددها الصادر اليوم، حول طلب "الحريري" من الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون التدخل لدى ولى العهد السعودى الأمير محمد بن سلمان لتسهيل تشكيل الحكومة، فضلا عن تلقيه نصائح فرنسية بعدم انتظار ضوء أخضر أمريكى والمبادرة للتواصل مع الجانب الروسى فى الشأن الحكومى.

وأكد مكتب "الحريرى" – فى بيان له اليوم – أن هذه الأخبار ملفقة ولا أساس لها من الصحة.. مشددا على أن المملكة العربية السعودية لا تتدخل ولم تتدخل فى الشأن الداخلى اللبنانى، فضلا عن أن علاقته مع القيادة السعودية عموما وولى العهد خصوصا هى علاقة أخوية ممتازة ومباشرة لا تحتاج إلى وساطة من أحد.

وذكر مكتب رئيس الوزراء اللبنانى أن مثل هذه النوعية من الأخبار، تهدف إلى تشويه الوقائع وإلقاء مسئولية التأخير فى تشكيل الحكومة على الخارج وتحديدا المملكة العربية السعودية.. مشيرا إلى أن القاصى والدانى يعرف أن المملكة العربية السعودية لا تتدخل فى الشأن اللبنانى، وأقصى ما تعبر عنه وتتمناه هو أن تتشكل الحكومة بأسرع وقت ممكن للمساهمة فى دعم لبنان ودولته واقتصاده، كما بدا ذلك واضحا من موقفها خلال مؤتمر "سيدر".

وأضاف البيان أن زيارة "الحريرى" التى قام بها مؤخرا إلى فرنسا، كانت زيارة عائلية ولم يتخللها أية اتصالات أو لقاءات مع أى

قراءة المزيد ...

قد تقرأ أيضا