الارشيف / المرأة / موقع مصراوى

بـ1000 جنيه تقريبًا.. امتلك جزءًا من قصر فرنسي

كتبت- فاطمة خالد:

هل حلمت يومًا بامتلاك قلعة كأنها جزء من حكاية خرافية في الريف الفرنسي؟ إذا كانت إجابتك نعم، فذلك أصبح ممكنًا الآن وبـ 58 دولًا، بما يعادل 1050 جنيه مصري تقريبًا.

يعرض مشروع للتمويل الجماعي لاستعادة قصر إيبو بيناي الفرنسي من القرون الوسطى في غرب فرنسا فرصة لامتلاك أسهمًا في المعلم المتهالك، في مقابل دفع الأموال للمساعدة في إعادة بنائه، وفقًا لموقع CNN.

ونظم المشروع من قبل شركة "دارتاجانز" الناشئة، وجمعية الترميم "Adopte un chateau"، حيث سيقدم للمستثمرين خطة لكيفية بناء القلعة، كما سيكسب هؤلاء المستثمرون حقوق التفاخر بلقب "لورد" فرنسي غير رسمي.

وإذا كان المشروع يبدو مألوفًا، فهذا يعود إلى نجاح شراء قلعة "موث تشاندينيرز" وهي قلعة فرنسية متداعية أخرى في غرب فرنسا. وأنجحت الشركتان نفسهما العملية.

وفي ديسمبر 2017، اجتمع 27 ألف و910 أشخاص من مستخدمي الكمبيوتر، من 115 بلدًا، لحماية القلعة من الدمار، والمشاركة برأيهم بإعادة إعمارها.

وقال ديليوم للموقع: "سنبدأ بإعادة بناء موث تشاندينيرز، باستثمار يبلغ 800 ألف يورو (930 ألأف دولار) بدءًا من ديسمبر 2018"، موضحًا أن "ما هو عظيم في موث تشاندينيرز هو أننا نجحنا في القيام بكل ما قلناه للناس، حيث أننا سنستثمر حوالي 800 ألف يورو (حوالي 930 ألف دولار) اعتباراً من ديسمبر 2018 وستنتهي في يونيو المقبل".